الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

  لا ينقض الوضوء شيئاً لمس القطط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مسلمه
المدير العام


عدد المساهمات : 644
تاريخ التسجيل : 24/10/2009

مُساهمةموضوع: لا ينقض الوضوء شيئاً لمس القطط    الإثنين أكتوبر 04, 2010 6:47 pm

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين وأله الطيبين الطاهرين والتابعين للحق إلى يوم الدين)
أخي الكريم لا ينقض الوضوء شيئاً لمس القطط ولا لمس الزوجة والنساء المحارم فإني أرى بعض عُلماء الأمة يقولون على الله مالا يعلمون أن الرجل إذا صافح أحد محارمة من النساء وكان متوضاء أنه ينقض ذلك وضوءه وكذلك يقولوا انه إذا لمس زجته بيده أو صافحها أنُ ينقض ذلك وضوءه ولم يجعل الله لمس الزوجه أو النساء المحارم من مُنقضات الوضوء وإنما المقصود بقول الله تعالى(أَوْ جَاء أَحَدٌ مَّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيداً طَيِّباً)صدق الله العظيم

بمعنى أن الذي لمس زوجته بالجماع وصار جنباً فلم يجد ماء فلا يأخر الصلاة حتى يجد الماء بل يتيمم صعيدا طيباً حتى إذا وجد الماء فلزمه التطهير وذلك لأني أجد البيان الحق في الكتاب أنه لا يقصد باللمس لحلائله أو محارمه أن ينقض الوضوء وإنما اللمس المقصود منه في قول الله تعالى في مُنقضات الوضوء ومنها اللمس وهو الجماع تصديقاً لقول الله تعالى( أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيداً طَيِّباً فَامْسَحُواْ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُم مِّنْهُ مَا يُرِيدُ اللّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُم مِّنْ حَرَجٍ وَلَـكِن يُرِيدُ لِيُطَهَّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (6) ( المائدة)
ويقصد به الجماع للزوجات والدليل على أن لمس الزوجه هو مُجامعتها تصديقاً لقول الله تعالى(:{وَالَّذِينَ يُظَاهِرُونَ مِنْ نِسَائِهِمْ ثُمَّ يَعُودُونَ لِمَا قَالُوا فَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَتَمَاسَّا )صدق الله العظيم

وأما مُلامست النساء غير المحارم فهذا مُحرم ليس فقط ينقض الوضوء بل عليه إثم يلزمه التوبة فإذا كان الله حرم النظر إلى النساء الغير محارم فكيف باللمس بالمُصافحة مالم تستدعي هُناك الضررورة لذلك كمثل الطبيب أو غير ذلك مما تستدعيه الضرورة كمثل أن يُنقذ إمراة من الغرق فلهُ أجر كبير وليس عليه وزر لإن أمسكها فأخرجها من الغرق أو أنقذها من النار أو أنقذها من التردي أما أن يلمسها بالمُصافحة وهي ليست محرما لهُ فلا يجوز له ذلك ولمسهن إثم ينقض الوضوء ويجب تطهير قلبه وبدنه فاما القلب فيطهره الله بالتقوى وأما البدن فيطهره الله بالماء وكذلك إذا صادف المتوضي الذاهب إلى المسجد أمرأة فنظر إليها فأقر طرفه ناظرا إليها ولم يغض البصر فور رؤيتها الأولى فقد نقض وضوئه لمُخالفته لامر ربه في قول الله تعالى)
( قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ {النور:30}.

ألا وإن إقرار البصر إلى المرأة الغير محرم لمن خطوات الشيطان فلا تتبعوا خطوات الشيطان إنه يأمر بالسوء والفحشاء وأن تقولوا على الله مالا تعلمون ولربما يود عالم أن يقاطعني فيقول إذا قول الله تعالى(أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيداً طَيِّباً ) يؤيد فتواك فاصبح اللمس محرم للمُتوضئ فلا يلمس النساء بشكل عام ومن ثم نُرد عليه بالحق وأقول وهل إذا لم يكن مُتوضئ فهل يحل لهُ لمس النساء بشكل عام فلا تخلط بين الحلال والحرام ولا تقول على الله مالم تعلم وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين )

أخوكم الإمام ناصر محمد اليماني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مسلمه
المدير العام


عدد المساهمات : 644
تاريخ التسجيل : 24/10/2009

مُساهمةموضوع: رد: لا ينقض الوضوء شيئاً لمس القطط    الإثنين أكتوبر 04, 2010 6:49 pm

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمُرسلين وأله الطيبين الطاهرين والتابعين للحق إلى يوم الدين )أخي الكريم كُل ما أفتيك به عن التلفاز فالمهم أنه لا يجوز النظر إلى كُل ما كان خليع يثير الشهوة ويحرك الغريزة البشرية في الإنسان حتى ولو كان في التلفاز من مكر الذين يريدون فتنة المُسلمين ليضيعوا الصلوات فيتبعوا الشهوات وخُلق الإنسان ضعيفاً تصديقاً لقول الله تعالى) (( (يُرِيدُ اللَّهُ لِيُبَيِّنَ لَكُمْ وَيَهْدِيَكُمْ سُنَنَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ وَيَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (26) وَاللَّهُ يُرِيدُ أَنْ يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ أَنْ تَمِيلُوا مَيْلًا عَظِيمًا (27) يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُخَفِّفَ عَنْكُمْ وَخُلِقَ الْإِنْسَانُ ضَعِيفًا (28)صدق الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مسلمه
المدير العام


عدد المساهمات : 644
تاريخ التسجيل : 24/10/2009

مُساهمةموضوع: رد: لا ينقض الوضوء شيئاً لمس القطط    الإثنين أكتوبر 04, 2010 6:49 pm

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمُرسلين وأله الطيبين الطاهرين والتابعين للحق إلى يوم الدين)

أخي الكريم بالنسبة لصوت المرأة فلم أجد في كتاب الله أنه عورة تصديقاً لقول الله تعالى(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ إِلَّا أَنْ يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَى طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ وَلَكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانْتَشِرُوا وَلا مُسْتَأْنِسِينَ لِحَدِيثٍ إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ يُؤْذِي النَّبِيَّ فَيَسْتَحْيِي مِنْكُمْ وَاللَّهُ لا يَسْتَحْيِي مِنَ الْحَقِّ وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ وَمَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلا أَنْ تَنْكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِنْ بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمًا))صدق الله العظيم

ونستنبط أن صوت المرأة ليس بعورة من خلال قول الله تعالى( وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ )صدق الله العظيم
ولذلك لا نُحرم التكليم بين الرجال والنساء ولو لم يكن محارمهن فإذا سألها الغريب عن شىء فل تجيبه فتكلمه فلا إثم عليها وعلى سبيل المثال نجد نبي الله موسى عليه الصلاة والسلام وهو نبي الله حين وجد أمرأتان تذودان فأحترمهن على حياءهن إذ لم يُزاحمن الرجال على بئر مدين ولذلك أراد نبي الله موسى أن يُزاحم الرجال فيسقي لهن ولكنه أراد أن يتأكد هل ذلك هو عدم السبب من عدم إقتراب البئر ولذلك سالهن ما خطبكن وقال الله تعالى)({وَلَمَّا وَرَدَ مآءَ مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِنَ النَّاسِ يَسْقُونَ وَوَجَدَ مِنْ دُونِهِمْ امْرَأتَيْنِ تَذُودَانِ قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاءُ وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ(23) فَسَقَى لَهُمَا ثُمَّ تَوَلَّى إِلَى الظِّلِّ فَقَالَ رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ(24)فَجَاءَتْهُ إِحْدَاهُمَا تَمْشِي عَلَى اسْتِحْيَاءٍ قَالَتْ إِنَّ أَبِي يَدْعُوكَ لِيَجْزِيَكَ أَجْرَ مَا سَقَيْتَ لَنَا فَلَمَّا جَاءهُ وَقَصَّ عَلَيْهِ الْقَصَصَ قَالَ لا تَخَفْ نَجَوْتَ مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ(25)قَالَتْ إِحْدَاهُمَا يَا أَبَتِ اسْتَئْجِرْهُ إِنَّ خَيْرَ مَنْ اسْتَأْجَرْتَ الْقَوِيُّ الأَمِينُ(26)}صدق الله العظيم

ولكنه لا يجوز للمراة أن تُخاطب الغريب إلا بالقول المؤدب والمُحترم شرط أن يكون خالي من كلمات الأخلاق العذبة ولذلك حرم الله عليها أن تخضع بالقول مع الرجل الغريب إذا خاطبها فترد عليه بكلمات الأخلاق العذبة فهنى دخلت في المحذور وسوف تفتنه بأخلاقها فيطمع الذي في قلبه مرض فيضنها مُعجبة به ويضنها وقعت في هواه ثم يُراودها عن نفسها تصديقاً لقول الله تعالى))
((( فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلاً مَّعْرُوفاً )صدق العظيم

إذا صوت المرأة سواء على الواقع أم في التلفاز ليس بعورة فأما الذي أمر الله به نساء النبي صلى الله عليه وأله وسلم ونساء المؤمنين هو التحجب الكُلي من أعلاها إلى أدناها فجميع جسد المرأة وأطرافها عورة في محكم كتاب الله ويا أخوات الإمام المهدي كافة المُسلمات لقد أمركن الله بالحجاب التام بين الناس الأجناب من الذين لم يجعلهم الله محرم لكن وأفتاكن أن ذلك أدنى وأقرب إلى التقوى حتى لا يُعرفن جمالكُن فتتعرضين لأذى المُركسين في الفتنة الذين يتبعوا الشهوات ولذلك أمركن الله أن لا تُبدين زينتكن لأحداً من الرجال غير أزواجكن ومن ثم أذن الله لكن أن تُدبدين ما ظهر منها فقط وهو الوجه والكفين فقط فذلك حجاب المرأة المُسلمة أمام المحارم لها جميعاً كُل من كان محرم لها سمح الله لكن أن تُبدين امامهم ما ظهر من زينتكن وهو الوجه والكفين فقط أمام مُحارمكن تصديقاً لقول الله تعالى)

((( وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الأِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ )صدق الله العظيم

وأم أمام غير المحارم أمرهن الله بالتحجب الكُلي)

تصديقاً لقول الله تعالى(( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَحِيماً )صدق الله العظيم
إلا القواعد منكن اللاتي يئسن من المحيض فلا يرجون نكاحاً فأحل الله لهن أن يُبدين الوجه والكفين أمام الناس بشكل عام بشرط أن لا يتبرجنا بزينة في الوجه تصديقاً لقول الله تعالى)

(( وَالْقَوَاعِدُ مِنَ النِّسَاءِ اللاَّتِي لاَ يَرْجُونَ نِكَاحاً فَلَيْسَ عَلَيْهِنَّ جُنَاحٌ أَن يَضَعْنَ ثِيَابَهُنَّ غَيْرَ مُتَبَرِّجَاتٍ بِزِينَةٍ )
وبقي معنا الغناء ونفتي فيه بالحق فإن لكُل غنى شعر والشعر خيره خير وشره شر وفتنة للعواطف خصوصاً الأشرطة التي تحمل كلمات الغزل وأما لهو الموسيقى والطرب فلا أحرمه وأسكت عنهُ كما سكت الذين من قبلي فنحن لا نستطيع أن نقول هذا حلال وهذا حرام بالضن الذي لا يغني من الحق شياً ما لم يوجد فيه نص صريحاً في كتاب الله أو في سنة رسوله الحق تصديقاً لقول الله تعالى)

((وَلَا تَقُولُوا لِمَا تَصِفُ أَلْسِنَتُكُمُ الْكَذِبَ هَذَا حَلَالٌ وَهَذَا حَرَامٌ لِتَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ إِنَّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ لَا يُفْلِحُونَ))صدق الله العظيم

وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين)
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
__________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مسلمه
المدير العام


عدد المساهمات : 644
تاريخ التسجيل : 24/10/2009

مُساهمةموضوع: رد: لا ينقض الوضوء شيئاً لمس القطط    الإثنين أكتوبر 04, 2010 6:50 pm

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمُرسلين وأله الطيبين الطاهرين أخي السائل أشهدُ الله أني أخالف كافة الذين يفتون عن كشف عورة المرأة في الحجيج إلا القواعد من النساء فسمح الله لهن كشف الوجه والكفين وأما الشابات فيلتزمن بالحجاب بين الأجناب من حُجاج بيت الله الحرام فلا يجوز لهن فتنة حُجاج بيت الله الحرام ولربما يود الذين يقولوا على الله مالا يعلمون يا ناصر محمد اليماني إن الحاج لن ينظر للمرأة ومن ثم نقول له إذا إذهب للحجيج وأنظر بعينك إلى الحجاج ترى كثيراً منهم ينظر للمرأة الجميلة فلا يستطيع أن يغض بصره إلا بعد حين وتسببت في إثم لهذا الحاج الذي جاء لزيارة بيت ربه ليكفر عنه خطاياه ولكن يُسمح لها إذا لم يكن قريباً منها أحد الحُجاج الأجناب أن ترفع الخمار عن وجهها حتى إذا أقترب منها أحد الحُجاج الأجناب فيلزمها أن تضرب بخمارها على صدرها كما فعلت عائشة ونساء الصحابة الأخيار الله يرضى عنها وعنهن ويغفر لهن جميعاً فقد حججنا مع رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم كثيراً من نساء المُسلمين فأنظروا لقول عائشة الله يرضى عنها وعنى وعن جميع المُسلمين وقالت))

كان الركبان يمرون بنا ونحن محرمات مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فإذا حاذوا بنا سدلت إحدانا جلبابها من رأسها على وجهها فإذا جاوزونا كشفناه )وصدقت وبالحق نطقت وأنا على ذلك لمن الشاهدين أنهُ لا يجوز للمراة أن تتبرج تبرج الجاهلية الأولى في الحجيج وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين)

أخوكم الإمام ناصر محمد اليماني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لا ينقض الوضوء شيئاً لمس القطط
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
إمام الأمة المنتظر الحق ناصر محمد اليماني  :: النبأ العظيم وأشراط الساعة الكبرى ... :: قسم الإستقبال والترحيب-
انتقل الى: