الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 السلام عليكم يامعشر الباحثون عن الحق وإليكم الحق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مسلمه
المدير العام


عدد المساهمات : 644
تاريخ التسجيل : 24/10/2009

مُساهمةموضوع: السلام عليكم يامعشر الباحثون عن الحق وإليكم الحق   الخميس أبريل 15, 2010 6:52 pm

( بسم الله الرحمن الرحيم)

والصلاة والسلام على جدي وحبيبي وقدوتي محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم ثم الصلاة
على جميع الأنبياء والمرسلين وألهم الطيبين وجميع التابعين للحق إلى يوم الدين ولا أفرق بين أحداً
من رُسله وأنا من المُسلمين (وبعد)

أخي الكريم رجُل من أقصى المدينة يسعى إن إمام المسلمين ناصر محمد اليماني لم يقول بأنه بلغ
الأرببعين العام بعد وذالك لأنه بعد التحري لعمري من والدتي وأقربائي وأباء من ولدوا في نفس عام
مولدي ممن كانوا في سني تبين بأن الإمام ناصر محمد اليماني أوشك قريب جدا أن يبلغُ الأربعون
سنة ولم أبلغ الأربعون بعد وبقي الشئ اليسير جدا فأبلغ إنشاء الله أربعون سنة وإنما أردت أن أبين
لكم سر هذه الأية بأنها تخص بذكر عمر المهدي مع سر أخر يدركهُ أولي الالباب من الذين يومنون بأنه
لا معصوم من الخطاء غير الذي لا يخطاء أبدا ولا يسهى ولا ينسى الذي يتميز بصفات الكمال الدائم
على خلقه أجمعين والكمال لله وحده سُبحانه وتعالى علوا كبيرا بل حتى الأنبياء والمرسلين لا أعلم بأنهم

معصومون من الخطاء وكل نفس لا بُد أن تخطئ في الحياة مع إختلاف أنواع الخطيئة ويقول الله في القرأن
العظيم بأنها لا توجد نفس واحدة لم تكسب خطيئة في الحياة تصديق لقول الله تعالى)

((( وَلَوْ يُؤَاخِذُ الله الناس بِمَا كَسَبُواْ مَا تَرَكَ على ظَهْرِهَا مِن دَآبَّةٍ ) صدق الله العظيم

بمعنى أنه لا يوجد إنسان معصوم من الخطاء وخير الخطاؤن التوابون ومن يئس من رحمة الله فأولئك هم
المجرمون الشياطين المُبلسون من رحمة ربهم ويريدون أن يكون الناس أجمعين مثلهم سواء في نار
جهنم برغم أن الله قد وجه نداء في القرأن العظيم الذي أنزله الله رحمة للعالمين وجعل النداء شامل
لجميع عباده من الجن والإنس أجمعين بما فيهم شياطين الإنس والجن بأنه سوف يغفر لهم جميع ذنوبهم
مهما كانت ومهما تكون جميعاً لأنهُ هو الغفور الرحيم شرط أن ينيبوا إلى ربهم ويسلموا له من قبل أن
يأتيهم العذاب ثم لاُينصرون ويتعبون أحسن ما أنزل إليهم من ربهم من قبل أن يأتيهم العذاب
بغتة وهم لا يشعرون ثم يكونوا من النادمين فتقول نفس ياحسرت على مافرطت في جنب الله وإن كنت

لمن الساخرين أو تقول لو أن الله هداني لكنت من المتقين برغم أن الهُدى هُدى الله فماهي حجة الله
على الظالمين الذين لم يهديهم الله وذالك لأنهم لم ينيبوا إليه وذالك لأن الله يهدي إليه من يُريد الهُدى
من عبادة تصديق لقول الله تعالى (ويهدي إليه من يُُنيب) وذالك لأن الله يهدي إليه من يشاء الهُدى من
العباد وأما لويشاء الله لهدى الناس أجمعين ولاكن سُنة الهُدى في الكتاب أنه يهدي إليه من يشاء الهُدى
من العباد تصديق لقول الله تعالى(ويهدي إليه من يريد ) وتصديق لقول الله تعالى(ويهدي إليه من يُنيب)

أما لويشاء الله هو أن يهدي بقدرته العباد لما أعجزه ذالك شيئا تصديق لقول الله تعالى)

( أفلم ييأس الذين آمنوا أن لو يشاء الله لهدى الناس جميعا ) صدق الله العظيم

ولاكن للأسف لم ييأس الذين أمنوا من ذالك ويظنون بأن الهدى هُدى أيات التصديق بالمعجزات وهذا خطاء
المؤمنيين والناس أجمعين في كُل زمان ومكان بسبب القصور العلمي وجهلهم في علم الهُدى في الكتاب

وكذالك عاتب ربي جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم حين ظن بأن الله لو يؤيده بأية المعجزة

لصدقه الكافرون بأمره ولاكن الله لا يريد أن يكون محمد رسول الله من الجاهلين عن علم الهُدى ولذالك

عاتبه الله لكي يعلم ذالك علم اليقين وقال الله تعالى)

((وَإِنْ كَانَ كَبُرَ عَلَيْكَ إِعْرَاضُهُمْ فَإِنِ اسْتَطَعْتَ أَنْ تَبْتَغِيَ نَفَقًا فِي الْأَرْضِ أَوْ سُلَّمًا فِي السَّمَاءِ فَتَأْتِيَهُمْ بِآَيَةٍ وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَجَمَعَهُمْ عَلَى الْهُدَى فَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْجَاهِلِينَ (35)صدق الله العظيم

ولاكن الله لم يبعث بالمعجزات للعالمين مع محمد رسول الله خاتم الأنبياء والمُرسلين رحمة منه تعالى
وليس بُخل على رسوله بأيات المعجزات وذالك لأنه يزعم الكفار بأن لو يؤيده الله بمعجزة لصدقوه بلا شك
أوريب في أنفسهم وإنهم لكاذبون في هذه العقيدة الباطل التي في أنفسهم بل الهدى هدي الله الذي
يحول بين المرئ وقلبه وليس هُداهم ولو أنابوا إليه لهداهم إلى صراطه المُستقيم وليس الهُدى هداهم
فلا ينقصهم إلا أيات التصديق فأنهم لخاطؤن ولو بعث الله بأيات التصديق لما زاد الذي يعتقدون بذالك إلا كفرا
ولقالوا إنما هذا سحر مُبين ومن ثم يهلكهم الله من بعد التكذيب بأيات التصديق من رب العالمين بسبب
عقيدتهم الباطل في أنفسهم بأنه لو يؤيد الله محمد رسول الله بأيات المعجزات للتصديق لصدقوه وكانوا
من الموقنيين بل أقسموا بالله جهد أيمانهم لو يؤيده الله بأيات المعجزات لكانوا من المؤمنيين )

وقال الله تعالى)

( وأقسموا بالله جهد أيمانهم لئن جاءتهم آية ليؤمنن بها قل إنما الآيات عند الله وما يشعركم أنها إذا جاءت لا يؤمنون ونقلب أفئدتهم وأبصارهم كما لم يؤمنوا به أول مرة ونذرهم في طغيانهم يعمهون )صدق الله العظيم

وقال الله تعالى(4﴾ بل قالوا أضغاث أحلام بل افتراه بل هو شاعر فليأتنا بآية كما أرسل الأولون ﴿5﴾ ما آمنت قبلهم من قرية أهلكناها أفهم يؤمنون ﴿6﴾)صدق الله العظيم

وهذه العقيدة الباطل بالجهل عن علم الهُدى للأسف أنها لا توجد فقط في الكفار بل وكذالك المؤمنون

لا يزالون على هذه العقيدة الباطل ويزعمون بأن الله لو يؤيد محمد رسول الله بأية التصديق تكون ظاهرة
وباهرة للناس أجمعين لصدقه الناس أجمعين ولكانوا معهم من المؤمنيين ولأسف لا تزالون يامعشر
المؤمنيين على هذه العيدة الباطل فلم تيأسوا منها بعد لجهلكم في علم الهُدى)

وقال الله تعالى( ولو أن قرآنا سيرت به الجبال أو قطعت به الأرض أو كلم به الموتى بل لله الأمر جميعا أفلم ييأس الذين آمنوا أن لو يشاء الله لهدى الناس جميعا ولا يزال الذين كفروا تصيبهم بما صنعوا قارعة أو تحل قريبا من دارهم حتى يأتي وعد الله إن الله لا يخلف الميعاد )صدق الله العظيم

ويامعشر المسلمون والناس أجمعون إني أنا المهدي المنتظر خليفة الله عليكم أجمعين وجعل الله علم
الكتاب القرأن العظيم هو السُلطان والبرهان للخلافة لأولي الألباب منكم السابقون الأنصار الأخيار صفوت
هذه الامة وأخيارها الذين يتدبرون الخطاب فيجدونه الحق من الكتاب فيعلمون أن ناصر محمد اليماني
هو المهدي المُنتظر الحق من ربهم فيصدقون بالكتاب وأولئك هم أولي الألباب منكم الذين يصدقون بالكتاب
ولا ينظرون أيمانهم بالحق من ربهم حتى يرون كوكب العذاب ثم يُصدقون فمن أرجئ إيمانه بالبيان الحق
من الكتاب حتى يرى كوكب العذاب فإنه لن يثبت على الهُدى من بعد العذاب الأليم وإني أرى ذالك في
علم الغيب المكتوب في الكتاب في قول الله تعالى)

(((فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاءُ بِدُخَان مُبِين * يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ * رَبَّنَا ااكْشِفْ عَنَّا العَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ *أَنَّى لَهُمُ الذِّكْرَى وَ قَدْ جَاءَهُمْ رَسُولٌ مُبِينٌ * ثُمَّ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَ قَالُوا مَعَلَّمٌ مَجْنُونٌ * إِنَّا كَاشِفُوا العَذَابِ قَلِيلاً إِنَّكُمْ عَائِدُونَ * يَوْمَ نَبْطِشُ البَطْشَةَ الكُبْرى إِنَّا مُنْتَقِمُونَ) صدق الله العظيم

وها أنتم تقولون لمن أتاه الله البيان نفس القول الذي قيل من قبل على الذي أنزل الله عليه القرأن فيصفني
الجاهلون منكم بالجنون كما وصف رسوله الذين من قبلكم في زمن التنزيل وهأ أنتم تقولون نفس القول في
زمن التأويل وللأسف لم تزيدون القرأن إلا عمى يامعشر المسلمون وذالك لأن الأخرون من الناس يقولون
لو كان ناصر اليماني هو المهدي المنتظر الحق لما كذبه المسلمون وهو يقول أنه لا يخاطبهم إلا من القرأن
والمسلمون يؤمنون بالقرأن ومع ذالك لم يصدقوه فهم أعلم بالقرأن من الناس الأخرين ولاكن ناصر اليماني
يُرد عليهم ونقول مهلا مهلا لقد أصبح مثل المسلمون كمثلكم يامعشر الذين أوتوا الكتاب كمثل الحمار
يحمل الأسفار ولاكنه لا يفهم مايحملُ على ظهره ويهرفون بمالا يعرفون فما دمتم ترون عدم إيمانهم
بالإمام ناصر محمد اليماني بأنه حجة على ناصر اليماني لأن المسلمون أعلم الناس بالقرأن فإني
أشهدكم وأشهد الناس أجمعين على جميع الذين يؤمنون بالقرأن العظيم والذي لا يخاطبهم ناصر اليماني
من سواه ومن ثم يكفرون بشأني فإني أتحداهم جميع عُلماء المذاهب الإسلامية على مختلف مذاهبهم
وفرقهم وأفتيهم بأنكم منكم طائفة يا أهل الكتاب قد أخرجتموهم عن الصراط___________المُستقيم

وأنهم لم يعودوا متمسكين بكتاب الله وسنة رسوله بل مُستمسكون بسنن اليهود الموضوعة فيعضون
عليها بالنواذج ولبئس مستمسكتم به يامعشر المسلمون من الذين يتمسكون بما خالف كتاب الله وسنة
رسوله ويحسبون أنهم على الهُدى وفرقوا دينهم شيعا وأحزابا ومثلهم كمثلكم ولست منهم ولا منكم
يا أهل الكتاب في شئ لا أنا ولا جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم ويا أيها الناس

لم يجعل الله لكم الحجة إذا لم يصدقني المسلمون فأنا المهدي المُنتظر الحق من ربكم أشهد الله وملائكته
المقربون بأني أتحدى علماء الأمة جميعاً من الناس أجمعين على مختلف مجالاتهم العلمية في علوم
الدين وفي علوم الفلك والفضاء وفي علوم الطب وفي علوم البر والبحر والشجر والمطر والشمس والقمر
وجميع مختلف مجالات علوم البشر مع التحذير أن لا تصدقوا ناصر محمد اليماني أنه هو المهدي المنتظر
الحق من ربكم حتى يُبين لكم من القرأن العظيم كيف كان الكون قبل أن يكون وكيف كان على ماهو عليه
الأن وكيف يعود إلكون إلى ماكان عليه قبل أن يكون وماهي الساعة وكيف تكون وليس متى تكون
وأبين لكم مركز الكون ونقطة مركز الكون وأبين لكم شأن المسيح الجال وإسمه وجيوشه من ياجوج وماجوج
وأين يسكنون وأبين لكم أصحاب الكهف والرقيم وأين هم نائمون باليمن في محافظة ذمار في قرية الأقمر
لو كنتم تعلمون وأبين لكم الاراضين السبع اللاتي من تحتكم وأفصل لكم حقائق من أيات القران العظيم
فأبينها لكم على الواقع الحق حتى تعلمون أنه الحق من ربكم في حقائقه العلمية مثل ما أنكم تنطقون
ويا أيها الناس وياجميع المسلمون إن لكم شرط على المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني

أن لا يأتيكم بسلطان العلم من أيات القرأن المتشابهات من اللاتي لا يعلم تأويلهن إلا الله بل وعدا علينا
غير مكذوب بأن أتيكم بسلطان العلم من أيات القرأن المحكمات هن أم الكتاب لا يزيغ عنهن إلا ظالم
لنفسه مُبين فإن كذبتم بالحق من بعد ما تبين لكم أنه الحق على الواقع الحقيقي مثل ما أنكم تنطقون

ومن ثم تعرضون ويقول الجاهلون مُعلم مجنون فقد بُاء بغضب من الله ولعنه وأعد له عذاباً عظيم

فكيف تكذبون بالحق من ربكم بعد ما تبين لكم أنه الحق على الواقع الحق أم إنكم لم تجدون السبع
الأراضين الطباق بالفضاء السفلي من تحت أرضكم أم إنكم لم تجدون الأرض المفروشة جنة لله في الارض
من تحت أرجلكم من تحت الثرى وليست جنة المأوى بل جنة الفتنة يسكنها المسيح الدجال وياجوج
وماجوج فإذا لم تصدقون بالحق فأين أمم ياجوج وماجوج أضعافا مضاعفة لعددكم وجوجل إرث يدور بين
أيدكم في جهاز الأنرنت نعمة الله الكبرى العالمية فيستطيع أحدكم أن يرى منزله في الارض وسيارته
وهي واقفة بجانب بيته يامعشر المسلمون الذي أكثركم جاهلون فهم لا يعلمون ولا يستعملون الكمبيوتر
جهاز الأنترنت العالمية فيملؤن رؤسهم بالعلم في جميع المجالات حتى يفقهون مايقوله المهدي المنتظر
من حقائق القرأن العظيم بالعلم والمنطق على الواقع الحق والمهدي المنتظر ناصر محمد اليماني

لن يفقه بيانه للقرأن الجاهلون تصديق لقول الله الحق في القرأن العظيم (ولنبينه لقوم يعلمون)

وتصديق لقول الله تعالى بوعده الحق(سنريهم آياتنا في الافاق وفي انفسهم حتى يتبين لهم انه الحق)

صدق الله العظيم

ولاكنه لايتبين للجاهلون بل للذين أوتوا العلم في جميع المجالات فيرون أن البيان للقرأن جاء مطابق للعلم
الحق الذي بين أيدهم فيعلمون أن القرأن حق من لدن حكيم عليم تصديق لقول الله تعالى)

(( ﴿ويرى الذين أوتوا العلم الذي أنزل إليك من ربك هو الحق ويهدي إلى صراط العزيز الحميد﴾ (سورة سبأ، الآية:6)صدق الله العظيم

وتصديق لقول الله تعالى( كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ{32} صدق الله العظيم

ويا أيها الناس لم يجعل الله لكم حجة إن كذب بشأني المسلمون المؤمنون بالقُرأن العظيم وذالك لأنهم

يهرفون بما لا يعرفون وكذالك علماء الفلك فيهم والشريعة المختلفون في هلال شهر رمضان الكريم

ويريدون أن يصومون في يوم واحد جميع المسلمون وذالك هو الجهل المُبين ولسوف أثبت كثير من علماء
الدين والفلكيين من المسلمين يهرفون بما لا يعرفون فكيف وأية هلال رمضان قد جعلها الله من أشد أيات
القرأن العظيم وضوح وذالك لأنها من الأيات التي جعلهن الله من أم الكتاب ولذالك جعلهن واضحات بينات

فبالله عليكم يامعشر علماء المسلمين المختلفين من أهل علم الفلك والشريعة هل ترون هذه الأية التالية

تحتاج لبيان وهي قول الله تعالى( فمن شهد منكم الشهر فل يصمه) صدق الله العظيم

فهل ترون هذه الأية لا تزال تنتظر للمهدي المنتظر الحق حتى يُبينها لعلماء المُسلمين أفلا ترون أنكم
تهرفون بما لا تعرفون إذا تكذيب المسلمون بشأن المهدي المنتظر الحق ليس حجة عليه يا أيها الناس

ويامعشر المسلمون من الذين ربطوا التصديق بشأني إذا صدق بشأني علماء المسلمين فهل هاؤلاء علماء

في نظركم الذين يختلفون حتى في هذه الأية الواضحة البينة في كل عام تقوم الدنيا وتقعد في هلال
شهر رمضان فيختلفون من جديد علماء الفلك وعلماء الشريعة ويريدون أن يصومون المسلمون في يوم
واحد من أجل وحدة الأمة الإسلامية كما يزعمون ولم يأمركم الله يامعشر المسلمون في جميع الأقطار

أن تصومون في يوم واحد قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين بل أمركم الله أن تراقبون الهلال فمن شهد

الشهر منكم فل يصمه تصديقاً وتنفيذاً لما أمر به الله في محكم القرأن العظيم في قول الله تعالى)

(( فمن شهد منكم الشهر فل يصمه))صدق الله العظيم

فهل أمركم الله أن تصوموا في يوم واحد حاشا لله وكلا فهل تقولون على الله مالا تعلمون أم أنكم لاتعلمون

مايقصد الله في هذه الأية الواضحة البينة في محكم القرأن العظيم في قوله تعالى)


(((( فمن شهد منكم الشهر فل يصمه)))صدق الله العظيم

وذالك لأن الله يعلم بأنكم لا ولن يشهد جميع المسلمون في كل مكان في العالمين هلال رمضان في

ليلة وماحده فيصومون في يوم واحد ولذالك قال الله لكم ((( فمن شهد منكم الشهر فل يصمه))صدق الله العظيم

وأما الذين لم يشاهدوه فل يتموا عدة شعبان ثلاثون يوم وحتما سوف يشاهدونه الليلة الثانية

ويامعشر عُلماء الامة الإسلامية إتقوا الله حق تقاته وصدقوا بشأن وأعترفون بأن ناصر محمد اليماني
هو حقً المهدي المنتظر وذالك لأن جميع المسلمين قد ربطوا التصديق بأمري حتى تصدقوني أنتم

يامعشر عُلماء المسلمين وكذالك الغير مسلمين لم يصدقوني وإن نطقت بالحق على الواقع الحقيقي
كما يعلمون لن يصدقوني ما دام علماء المسلمون لن يصدقوني فيقولون إنهم أعلم بقرأنهم منى وبمهديهم

فهو يقراء ما توصلنا إليه من العلم ومن ثم يأتي بأيات من القرأن لنزعم أن هذا العلم الذي أكتشفناه

هو حقائق لهذه الأيات ويقولون وما يدرينا ماهذه الأيات عربية اللغة وليست أعجمية ولو كانت هي حقً
تقصد ما أحطنا به من العلم لما كذب بشأنه علماء المسلمين ومن ثم يتولون عن المهدي المنتظر

ويقولون كذاب إشر فأصبحتم يامعشر علماء المسلمون سبب الصُد عن الإيمان بحقائق القرأن بالعلم
والمنطق ومهما علمت ومهما تكلمت ومهما قدمت من الإثبات من الأيات المُحكمات الواضحات البينات

لعلماء المسلمين حتى ولو أتيت بألف برهان من القرأن للبيان الحق على الواقع الحقيقي ومن ثم ينبذونه

وراء ظهورهم فيقولون أن المهدي المنتظر أولا لا يقول أنه المهدي المنتظر بل الناس يقولون أنت المهدي

المُنتظر فيبايعونه وهو من الكارهين فأقول ألا لعنت الله على الظالمين من شياطين اليهود في الأولين
الافاكين الكذابين المُفترين على الله ورسوله ولعنت الله على من أستمسك بأحاديثهم التي ينكرها

القرأن العظيم جُملة وتفصيلا وبينها وبين حديث الله في القران العظيم إختلافا كثيرا فأتيكم بالبرهان المبين

من القرأن المختلف معها إختلافا كثيرا ومن ثم تنبذونه وراء ظهوركم فتستمسكون بما خالف القرأن العظيم

ولا أقول خالف المتشابهه من القرأن بل خالف المحكم الواضح والبين ويامعشر المسلمون أيها الصُم البكم

الإمعات إن أحسن علماءهم أحسنوا بعدهم وإن أساؤا فعلى أثارهم يهرعون أخبروا علماءكم وأنسخون

بيان ناصر اليماني وقولوا لهم أن ناصر اليماني يزعم أنه المهدي المُنتظر خليفة الله على البشر وأن الله

أتاه علم الكتاب القرأن العظيم فُيبين جميع أسراره الكُبرى التي لا تحيطون بها علما كمثل حقيقة المسيح

الدجال ومن هو وما إسمه وأين يسكن هو وجيوشه ياجوج وماجوج وأين تابوت السكينة وأين المسيح

عيسى بن مريم وأين أصحاب الكهف والرقيم وأين الأراضين السبع وأن كوكب العذاب أسفلهن وأكبرهن
حجماً وانه الطامة الكُبرى وأن أسمه سجيل في القرأن العظيم ويسمونه علماء الغرب الكوكب العاشر

نيبيرو Planet X ويقولون بأنه سوف يمر على الأرض وأما ناصر اليماني فيقسم بالله العلي العظيم

البر الرحيم رب الشمس والقمر والكوكب العاشر ورب البشر ورب بوش الأصغر ورب المهدي المنتظر

أن ذالك هو كوكب العذاب المُدمر وبأس الله الواحد القهار ولا ينطق بحقيقة الكوكب العاشر ناصر من
كُتيبات البشر بل يأتي بالبرهان من كتاب الله الذكر المحفوظ من تحريف شياطين البشر ويؤكد لنا المهدي

المُنتظر ناصر محمد اليماني من أل البيت المُطهر أنه خليفة الله الحق الإمام المُنتظر وأنه لا يتغنى لنا

بالشعر ولا يُبالغ بغير الحق بالنثر وأنها قد أدركت الشمس القمر فيلد الهلال بالفجر ويغيب إلى الشرق
فيكون شرقي الشمس والهلال غربها وأن ذالك من أشراط الساعة الكُبر نذيرا للبشر لمن شاء منهم

أن يتقدم أو يتأخر وأنه سوف يسبق الليل النهار والناس عن المهدي المنتظر الحق معرضين وسوف يعذب
الله العالمين بسبب كفرهم بالبيان المُبين للقرأن العظيم وأن الأمر خطير فهل من مُدكر فإن كان ناصر

اليماني ليس المهدي المنتظر فتنازلون عن الكبر ولجموه بالذكر الذي يتحداكم به القران العظيم

وأخرسوا لسانه بما علمكم الله من أيات القرأن العظيم إن كان من الكاذبين أو يلجمكم بالحق إن كان

من الصادقين ومن ثم أرفقوا معا بياني هذا مايلي من أيات التصديق لعلهم يتقون ويعلمون أنه الحق

من ربهم ومن أرسل بياني هذا لأحد من علماء الأمة فأنا المهدي المنتظر كفيلاً على الله رب العالمين

بأن الله سوف ينجيه من عذاب الكوكب العاشر ولاكن للأسف لا يزيدونكم كثير من علماءكم إلا كفرا بأمري

لأن أكثركم كالأنعام بل أضل سبيلا فكيف أن ناصر محمد اليماني يتكلم بالعلم والسلطان الواضح والبين
من القرأن في أي موضوع من مواضيع الحوار فأتي بالبرهان لهذا الموضوع لنفيه أو إثباته ليس ببرهان واحد

ولا إثنان بل أكثر من أيات القران المحكمات التي لا يزيغ عنهن إلا هالك حتى إذا أحظر البيان الحق أحد

الباحثين إلى أحد العلماء فيقرأه ومن ثم يقول إن هذا المهدي المزعوم ناصر محمد اليماني لمجنون

ومن ثم ينبذ بالبيان الحق للقرأن وراء ظهره ويقول لمن أحظره عن إبن عباس وعن إبن فرناس أن المهدي

لا يقول أنه المهدي بل الناس يقولون أنه المهدي فهذا كذاب إشر وإذا كان هذا الباحث ثور أغر فيقول

صدقت أيها الشيخ الفاضل فلن نتبعه ولن نصدقه برغم أن شيخه لا يعلم من العلم شيئا غير الاحاديث

التي تخالف كتاب الله وسنة رسوله فأقنعه بها أني على ضلال ثم ينبذون القرأن وراء ظهورهم

ولاكني أرد على الباحث عن الحقيقة وأقول له قل لشيخك الفاظل هذا أن يتفضل للحوار مشكورا فيلجمني

بالحق إن كان من الصادقين وفي عقر داري في موقعي (موقع الإمام ناصر محمد اليماني منتديات البشرى

وأقسم بالله العظيم أن لجمني بالقرأن فسوف أحكم على نفسي مُقدماً بأن علي لعنة الله والملائكة

والناس أجمعين وأما أن يُنبذ أيات القرأن المحكمات وراء ظهره ويقول عن إبن عباس وعن إبن فرناس

فيأتيني بكل ما خالف لهذه الأيات المحكمات في شأن موضوع الحوار فذالك هو الكفر الأكبر من كذب

بأيات القرأن المحكم في قلبه زيغ عن الحق ومن أصدق من الله قيلا فبأي حديث بعده تؤمنون )

ولي معنى ذالك بأني لا أصدق حديث يُروى عن إبن عباس وأعوذ بالله أن أكون من الجاهلين فلن ولن
أشتم أحد من صحابة رسول الله فلعله أسنده المنافقون لإبن عباس أو غيره وهو برئ من روايته

وكل ما أفتي به وأقول إن هذا حديث موضوع مُفترى بلا شك أو ريب نظرا لتطبيق القاعدة القرأن الحق
لكشف الأحاديث المدسوسة فتبين لي بأن هذا الحديث مُفترى ومن ثم أتي بالبرهان من القرأن

على نفي هذا الحديث جمله وتفصيلا فيرى الذي يريد الحق بأن حق بين هذا الحديث المُفترى وبين أية

أو عدت أيات محكمات إختلافاً كثيرا بينهن وبين هذا الحديث المُفترى فمن كان يراني على ضلال يامعشر

علماء الأمة فل يتفضل للحوار مشكورا )

المهدي المنتظر القاهر بالعلم والسلطان من يخرس لسان الباطل بسلطان القرأن الناصر لمحمد رسول
الله صلى الله عليه وأله وسلم الإمام ناصر محمد اليماني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مسلمه
المدير العام


عدد المساهمات : 644
تاريخ التسجيل : 24/10/2009

مُساهمةموضوع: رد: السلام عليكم يامعشر الباحثون عن الحق وإليكم الحق   الخميس أبريل 15, 2010 6:53 pm

إتقي الله أيها المُنكر للحق فإنك لمن الحاطئين

--------------------------------------------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم

وسلاماً على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين (وبعد)

إسمع ياهذا عليك أن تعلم بأن السنة من عند الله كما القرأن من عند الله ومن كفر بسنة محمد رسول الله فكأنما كفر بالقرأن العظيم وإنما يُنكر ناصر محمد اليماني جميع الأحاديث التي تُخالف لمحكم كتاب الله ويأخذ ما دون ذالك من السنة المُحمدية الحق ولاكني أراك تكفر بسنة محمد رسول الله ولا تريد إلا أن تؤمن بالقرأن وحده وإذا لن تستطيع أن تُعبد الله فتصلي لربك فكيف تسطيع إذا لم تتمسك بكتاب الله وسنة رسوله الحق أن تُصلي فتعلم كم عدد الركعات وإنما القرأن جملة والسنة تفصيل ولا أمركم بالكفر بسنة محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم الحق وإنما أنكر منها ما خالف لمحكم القرأن العظيم فأجعل القرأن هو المرجع بإذن الله لما أختلف فيه عُلماء الحديث فلا تُكن من الجاهلين وتبين لي بإنك تُنكر عقيدة المهدي المنتظر الحق الذي يهدي الله به الأمة كلها فقد خرجت عن الطريق فهويت إلى مكان سحيق
إن أستمريت في الإنكار لهذه العقيدة الحق ولا تستهزئ بالأمر فإن كنت من أهل العلم فتفضل بعلمك وجادل بسلطان أما الضن الذي لا يغني من الحق شيئا فلا يفلحون الذين يجادلون في الله بغيرعلم ولا هُداً ولا كتاب مُنير وكذالك تنشر بيان في عدة صفحات فهذا خطاء وسلاماً على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين)

المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مسلمه
المدير العام


عدد المساهمات : 644
تاريخ التسجيل : 24/10/2009

مُساهمةموضوع: رد: السلام عليكم يامعشر الباحثون عن الحق وإليكم الحق   الخميس أبريل 15, 2010 6:54 pm

إلى من يُصد عن الحق حقيق لا أقول على الله غير الحق

--------------------------------------------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم

وسلاما على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين (وبعد)

إسمع يا من لاتسمع وإفقه يامن لا تفقه مايقوله ناصر محمد اليماني من البيان الحق للقرأن على الواقع الحقيقي وبما أن القرأن سبق جميع العلوم الحديثة قبل أكثر 1429عام غير أنه لا بُد للعلوم الحديثة أن تسبق البيان للمهدي المُنتظر وذالك حتى يأتي فُيبين لهم بأن تلك الحقائق العلمية جاء قدر إكتشافها لكي تكون تصديقاً لما أنزل الله في القرأن العظيم من قبل أن يكتشفوها ثم يجعلها الله أيات التصديق لما نزل على محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم وكذالك بُرهان العلم للمهدي المُنتظر الحق من ربكم وأما إذا لم يكتشفوها بعد فلا داعي لبيانها وذالك لأنه لم يأتي قدر إكتشافها فكيف أستطيع أن أحاجهم بشئ لم يكتشفوه بعد فما يُدريهم هل هو حق أم باطل مالم يطبقوا البيان للقرأن تطبيق علمي على ما أحاطهم الله من العلم في ذالك المجال ومن ثم يجدوا بأنه الحق من ربهم تصديقا ً لقول الله تعالى)

((وَلِيَعْلَمَ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِن رَّبِّكَ فَيُؤْمِنُوا بِهِ فَتُخْبِتَ لَهُ قُلُوبُهُمْ وَإِنَّ اللَّهَ لَهَادِ الَّذِينَ آمَنُوا إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ )صدق الله العظيم

وتصديقاً لقول الله تعالى(:{ وَيَرَى الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ الَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ هُوَ الْحَقَّ وَيَهْدِي إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ[)صدق الله العظيم

ويقصد العلماء الذين أحاطهم الله بعلم ذالك المجال الذي جعله الله مُصدقاً لحقائق علمية في هذا القرأن العظيم الذي نزل من قبل أن يحيطهم الله بعلمها واسمع يامن لا تسمع ولو أسمعك الله لتوليت عن الحق لأنك للحق لمن الكارهين وذالك لأنك تحاج المهدي المنتظر فتقول إني لم أتي بجديد وكأني أخاطبكم من كُتيبات البشر إذا فقد جعلنا لك علينا سُلطان لو كنت أخاطبكم من كُتيبات البشر ولاكني لا أخاطبكم إلا من كتاب الذكر المحفوظ ذالك القُرأن العظيم وإنما أبتعثني الله بالبيان الحق للقرأن لأبينه لقوم يعلمون بمعنى أن الله قد أحاطهم بما يشاء من علمه وذالك حتى يبتعث المهدي المنتظر بالبيان الحق للقرأن لكي يتم التطبيق لما أحاطهم الله من العلوم للتصديق على الواقع الحقيقي تصديقاً لقول الله الله تعالى)

(:{ قُلْ آمِنُوا بِهِ أَوْ لَا تُؤْمِنُوا إِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مِنْ قَبْلِهِ إِذَا يُتْلَى عَلَيْهِمْ يَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ سُجَّدً)

صدق الله العظيم
ذالك هم العُلماء في مُختلف المجالات من الذين يريدون الحق منهم وليس على شاكلتك فإني أعلم علم اليقين بأنه مهما تبين لك من الحق بأنك لن تتخذه سبيلا لأنك للحق لمن الكارهين ولذالك تُصد عنه صدودا
وأما بالنسبة للمُدن التي تقول عنها فأنا لم أحاجكم بها وإنما أنا مسؤل عما أقول وإن كان ذالك صحيح فلن يغني عنهم من بئس الله شيئا وأقترب الوعد الحق فإذا لم تتبع الحق فسوف يحكم الله بيني وبينك بالحق وهو أسرع الحاسبين فمن تراه على ضلال مبين الذي يستنبط البيان الحق للقرأن ولا غير القُران ومن ثم يطلب التطبيق للبيان الحق للتصديق ومن ثم يجدونه أهل العلم في ذالك المجال هو الحق من ربهم ويهدي إلى صراط العزيز الحميد أم الذي يُصد عن البيان الحق مثلك ويقول إنك لم تأتي بجديد فقد سبقوك لإكتشافه ونسيت بأن أيات البرهان التي أجادلكم بها على الواقع الحق قد نزلت من قبل أن يكتشفوا ذالك العلم بأكثر 1429 أفلا ترى بأنك تُصد عن الحق ولذالك أُحذرك بئس من الله شديد وماهو من الظالمين ببعيد وأوشك أن يظهر لكم من جهت القطب الشمالي وسوف تعلم إنك من الذين يصدون عن سبيل الله ويبغونها عوجا فمن يصرف عنك العذاب في ذالك اليوم القريب فاتقي الله إن كنت تخاف الله رب العالمين)

وسلاما على المرسلين والحمدُ لله رب العالمين)

كتب البيان شخصيا المهدي المُنتظر ناصر محمد اليماني
__________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
السلام عليكم يامعشر الباحثون عن الحق وإليكم الحق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
إمام الأمة المنتظر الحق ناصر محمد اليماني  :: النبأ العظيم وأشراط الساعة الكبرى ... :: الجدار الحر والحوار البناء-
انتقل الى: